تناول أسماك البلطي : أيشكل خطرا فعليا على صحة الإنسان ؟

شارك الموضوع مع أصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

تعتبر أسماك البلطي المستزرعة Farm raised Tilapia من أكثر أنواع الأسماك شيوعا و أكثر الأنواع المحببة للإستهلاك , لكن تلك الأسماك قد تشكل خطرا كبيرا جدا خاصة على مرضى القلب Heart disease patient و الربو التحسسي Asthma patient و إلتهابات المفاصل patient Arthritis و مرضى الحساسية Allergic patient و مرضى المناعة الذاتية Autoimmune disease patient .

تناول أسماك البلطي : أيشكل خطرا فعليا على صحة الإنسان ؟

تعتبر أسماك البلطي المستزرعة Farm raised Tilapia من أكثر أنواع الأسماك شيوعا و أكثر الأنواع المحببة للإستهلاك , لكن تلك الأسماك قد تشكل خطرا كبيرا جدا خاصة على مرضى القلب Heart disease patient و الربو التحسسي Asthma patient و إلتهابات المفاصل patient Arthritis و مرضى الحساسية Allergic patient و مرضى المناعة الذاتية Autoimmune disease patient .

و برغم أن جمعية القلب الأمريكية American heart association قد أوصت بتناول وجبتين من الأسماك أسبوعيا و لمرضى القلب Heart disease patient بتناول جرام واحد على الأقل يوميا , حيث تحتوي أسماك البلطي Tilapia على حمضين مهمين جدا من مجموعة الأحماض الدهنية أوميجا-3 Omega-3 Fatty Acid و هما حمض EPA أو Eicosapentaenoic acid و حمض DHA أو Docosahexaenoic acid ذوا التأثير الهام على الأمراض الإلتهابية Inflammatory diseases كأمراض القلب , إلا أن الأبحاث الحديثة شككت في صحة هذه التوصيات .

أثبتت الدراسات أن أسماك البلطي المستزرعة Farm raised Tilapia تحتوي على مستويات منخفضة جدا من الأحماض الدهنية أوميجا-3 طويلة السلسلة Long Chain Omega-3 Fatty Acid و مستويات عالية جدا من الأحماض الدهنية أوميجا-6 طويلة السلسلة Long Chain Omega-6 Fatty Acids و هذا التواجد لكلا الحمضين معا بتلك النسبة يشكل خطرا كبيرا جدا على صحة الإنسان خاصة لو زاد معدل الإستهلاك عن مرتين أسبوعيا .
و قد فسرت الأبحاث ذلك بأن الحمض الدهني أوميجا-6 طويلة السلسلة Long Chain Omega-6 Fatty Acids و المعروف بأسم n-6 PUFAs مثل حامض الأرشيدونيك Arachidonic acid تلعب نسبة تواجده في أسماك البلطي مع نسبة تواجد حمض الأوميجا-3 الدهني طويلة السلسلة Long Chain Omega-3 Fatty Acid ( خاصة حمضي DHA و EPA ) دورا هاما في تحديد الدور الذي سيلعبه الحامض الدهني أوميجا-6 كمحفز للإلتهاب Pro – inflammatory أو كمثبط له Anti – Inflammatory أو واقي من الإلتهاب Protective .

و بما أن نسبة الأوميجا-3 Omega-3 Fatty Acid في لحوم الأسماك أقل من نصف جرام لكل كيلو جرام و هي نسبة ضئيلة جدا فقد أدى ذلك إلى أن تتراوح نسبة الأوميجا-6 إلى الأوميجا-3 ( خاصة EPA ) إلى 11 : 1 في أسماك البلطي .

و لأن هناك علاقة ما بين نوعية الغذاء التي يتناولها الإنسان و بعض التأثيرات على أنواع معينة من الجينات Genes المسئولة عن حدوث أمراض الشريان التاجي Coronary heart disease , خاصة أن حمض الأرشيدونيك Arachidonic acid له دور هام كوسيط و محفز للدهون المسببة لأمراض القلب الإلتهابية Pro – inflammatory lipid mediators , لذا حذرت مجلة نيو إنجلند الطبية New England Medical Magazine من أن حامض الأرشيدونيك Arachidonic acid قد يؤدي إلى حدوث الأزمات القلبية Heart attack لتلك الفئة من الأشخاص الذين يعانون من ضيق الشريان التاجي Smaller coronary artery .
و السبب في إرتفاع نسبة الحامض الدهني أوميجا-6 Omega-6في أسماك البلطي المستزرعة Farm raised Tilapia هو تغذيتها على أعلاف من عليقة الذرة رخيصة الثمن Inexpensive corn based feed و الذي يحتوي على الحامض الدهني الأوميجا-6 قصير السلسلة Short Chain Omega-6s Fatty Acid و الذي تحوله أسماك البلطي بكفاءة عالية إلى حامض الأرشيدونيك في أجسامها Arachidonic acid .

قام بترجمة و إختصار المقالة
يسرا محمد الشري – باحث مساعد بمعهد بحوث صحة الحيوان بأسيوط – تخصص أمراض أسماك
الموقع : elsherryvetpathology.com

المصادر :
Magazine : Science daily
Article Title : Popular Fish, Tilapia, Contains Potentially Dangerous Fatty Acid Combination
Published : 10 July 2008

Share

شارك الموضوع مع أصدقائك
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً